اخر الأخبار
Home / اخبار دولية / أشهر طبيب نسائي إيطالي يتورط في سرقة بويضات مهاجرة مغربية

أشهر طبيب نسائي إيطالي يتورط في سرقة بويضات مهاجرة مغربية

أوقفت السلطات الإيطالية  الطبيب النسائي الإيطالي سيفيرينو أنتينوري،المثير للجدل و المعروف بمساعدته نساء مسنات تخطين الستين من العمر على الإنجاب، إثر الاشتباه في أنه سرق بويضات من مبيض إحدى المهاجرات المغربيات بميلانو.
وتم توقيف سيفيرينو أنتينوري (70 عاما)،  في مطار روما فيوميتشينو إثر شكوى تقدمت بها مهاجرة مغربية تحمل الجنسية الإسبانية في الرابعة والعشرين من العمر خضعت لعملية لاستئصال كيس من المبيض في عيادة الطبيب الواقعة في ميلانو.
ووضع أنتينوري قيد الإقامة الجبرية في روما وسحبت منه رخصة الطب النسائي لمدة سنة، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام  عن مصادر في الشرطة والقضاء.
ويتهمه القضاء الإيطالي بالسرقة وبإلحاق أضرار جسدية بالضحية المغربية  وهي ممرضة  بدأت حديثا بالعمل في عيادته قادمة من إسبانيا.
وتشتبه السلطات في أن الطبيب أجرى مقابلة توظيف مع الشابة التي التقاها صدفة وأنه ادعى أنها تعاني من كيس على المبيض بهدف سرقة البويضات.
ووصف  سيفيرينو أنتينوري في تصريح لاحدى البرامج التلفزيونبة من شرفة اقامته الجبرية بروما هذه الاتهامات بأنها “عبثية” وبأن هناك ما أسماه “مؤامرة عربية” ضده كاشفا عن الأصول المغربية للمبلغة عنه بعدما أن كانت مصالح الأمن تحدثت فقط عن أنها ممرضة إسبانية.
وحسب الأخصائي الإيطالي الذي كان قد شغل العالم في بداية القرن الحالي بزعمه استنساخ الأجنة، أن الشابة المغربية التقته بإحدى المحلات  الليلية بميلانو وهي من عرضت عليه التبرع ببويضاتها، ليت بعد ذلك اخضاعها لعملية تخصيب ومن تم القيام بعملية استئصال بعد ذلك، كل ذلك بمحض إرادتها يضيف انتينوري.
فيما تشير تصريحات الممرضة المغربية للمحققين أنها تعرضت لعملية استدراج من طرف الأخصائي الإيطالي الذي عرض عليها الاشتغال معه في عيادته الخاصة بميلانو، إلا أنها قد تكون خضعت لعملية تخصيب المبيض دون علمها و استئصال البويضات دون رضاها بعد أن اخبرها الدكتور الإيطالي أن مبيضها سينفجر إن لم يتم استئصال البويضات.
ورغم احتجاجهها، تضيف المهاجرة المغربية، ورفضها لاستئصال بويضاتها تم ارغامها على اجراء العملية بالقوة كاشفة عن العنف الجسدي الذي تعرضت له، وأن انتينوري هددها بالتصفية الجسدية إن بلغت عنه.
وتحقق السلطات القضائية في احتمال أن يكون الطبيب قد ارتكب أفعالا أخرى من هذا القبيل.
وقد اشتهر سيفيرينو أنتينوري، الملقب ب”الطبيب المولد للجدات”، بعملياته التي سمحت لنساء انقطعت عندهن الدورة الشهرية بالإنجاب. وهو ساعد خصوصا إيطالية في الثالثة والستين على إنجاب طفل سنة 2004.
وادعى أنتينوري سنة 2009 أنه نجح في استنساخ ثلاثة أطفال في العالم، من دون تقديم مزيد من التفاصيل
Share

About admin

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*